البيراني یلتقي الأمین العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية

بواسطة :

البيراني یلتقي الأمین العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية

التقی الأمین العام لجماعة الدعوة والإصلاح وعضو مجلس الامناء في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الأستاذ عبد الرحمن بیراني بالدکتور حمید شهریاري الأمین العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية یوم الجمعة 19 جمادی الثاني في مسجد صادقیة بطهران.

وفي هذا الاجتماع قام البيراني بتعریف جماعة الدعوة  قائلا: إن جماعة الدعوة والإصلاح منظمة مدنیة معتدلة مستقلة تعمل في إطار الفکرة الإسلامیة من أجل التوعية  المعنویة والفضائل الأخلاقیة في المحافظات السنیة.

وتابع الأمین العام: إن الجماعة تؤکد علی التسامح وقبول الآخر واجتناب الطائفية والتعصب وتری التنوع القومي والدیني فرصة لا تهدیدا؛ إن مستوی تحضٌر أي شخص أو جماعة يظهر في مدی احترامه لحقوق الآخرین وحدودهم.

وأضاف الأمين العام: إننا نعتبر التنوع وسيلة لبناء جسور التواصل وليس لبناء جدران عدم الثقة.

وبدوره أبدی الدکتور حمید شهریاري الأمین العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية عن فرحته من هذا اللقاء وکشف عن خطة المجمع للسنوات الخمس القادمة باعتبارها بنیة وحدة جدیدة وقال: لقد تم إعداد الخطة الجدیدة لبناء الوحدة بین المذاهب الإسلامیة وسیکشف عنها قریبا.

وأضاف شهریاري: نحن نتمتع بنعمة الأمن داخل البلاد ولکن یجب ترقية مؤشرات الإنتاجية ومعالجة أوجه القصور وعدم المساواة

 


اترك تعليق