ورشة الاتحاد بإسطنبول تناقش صياغة الوثيقة التأسيسية للجنة الأسرة وهُويتها

By :

ورشة الاتحاد بإسطنبول تناقش صياغة الوثيقة التأسيسية للجنة الأسرة وهُويتها

- الشيخي: الوثيقة ستُجيب عن الأسئلة المحورية لأهداف وخصائص ومجالات وقيم اللجنة

- معاريج: الورشة تهتم بقضية الأسرة وتجتهد في رسم خطة على المدى القريب والبعيد

تتواصل جلسات ورشة لجنة الأسرة بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والتي انطلقت صباح اليوم الأحد بمدينة إسطنبول التركية.

وعقب الجلسة الأولى أفصح الشيخ الدكتور سالم الشيخي عضو مجلس الأمناء ورئيس لجنة التدريب بالاتحاد، بأن ورشة العمل تتعلق بمحورين، الأولى إعداد وصياغة الوثيقة التأسيسية للجنة المرأة والأسرة في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

وقال شيخي أن الوثيقة التأسيسية المُزمع عملها ستُجيب عن القضايا المحورية التي تدور عليها هذه اللجنة، كخصائصها، وأسباب وجودها، وأهدافها، ورؤيتها، ورسالتها، وقيمها الضابطة، ومجالات عملها، والأولويات التي ينبغي أن تعمل فيها اللجنة.

وأضاف الشيخي أن المحور الثاني في الورشة سيتمحور حول وضع الخطة وإستراتيجية للجنة المرأة والأسرة بالاتحاد بكافة احتياجاته ومفرداتها.

من جانبها الدكتورة نزيهة معاريج عضو مجلس الأمناء ورئيسة لجنة المرأة والأسرة بالاتحاد، قالت إن هذه الورشة تهتم بقضية الأسرة والمرأة، وتجتهد في وضع خطة استراتيجية عمل على المدى القريب والبعيد.

وثمّنت معاريج مناقشات الجلسة الأولى، ووصفتها بالناجحة، مضيفة أن الجلسة ناقشت مسألة هوية اللجنة، وتحديد أهم خصائص اللجنة، ومرورها بطريقة علمية منهجية منظمة، ويسهر على اتمامها المتخصص الشيخ الدكتور سالم الشيخي.

فيما قالت الدكتورة أسماء عدنان الدنيمي "أن الورشة تطمح لوضع تعريف للجنة المرأة والأسرة بالاتحاد، وكذا وضع المصوغات والخصائص لعمل هذه اللجنة".

ويشارك في أعمال الورشة خبراء وأخصائيون في مجال الأسرة، وهو مشروع يرمي الى صياغة ميثاق للأسرة جامع للقواعد العامة المنظمة للعلاقات الأسرية.

ويولي الاتحاد اهتماما بالغا بمؤسسة الاسرة، استشعارا منه للخطر الذي تشكله تفكيك مؤسسة الأسرة على مستقبل الإنسانية، وانسجاما مع تعاليم الاسلام السامية التي رامت الى اخراج الناس من الظلمات الى النور، واسعاد الانسان في الحال والمآل.

المصدر: الاتحاد


اترك تعليق