القرضاوي: لا نقبل تنازلًا عن القدس والمسجد الأقصى

التاريخ: 7 ديسمبر، 2017 الكاتب:

شدد العلامة الدكتور يوسف القرضاوي على عدم قبول المسلمين للتنازل عن القدس والمسجد الأقصى المبارك، وشدد كذلك على نهج المقاومة كطريق وحيد لمواجهة العدوان.

 

وقال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على موقعي فيسبوك وتويتر: 

 

لا نقبل تنازلًا عن القدس والمسجد الأقصى، أولى القبلتين وثالث المسجدين المعظمين؛ هذا ليس أمرًا هينًا هامشيًا، يُمرر بقرار أيًا كان من يُصدره!

 

وأضاف فضيلته: ما معنى فلسطين بغير قدس؟ أين المسلمون؟ أين العالم الإسلامي؟ أين الأمة الإسلامية الممتدة من المشارق إلى المغارب؟ هذا الأمر لا بد أن يُقاوم، لا بد أن نرفض هذا، لا بد أن نقول «لا» بملء فينا.

 

لا يمكن أن يُقاوم السِّنان باللسان، أو أن يُقاوم السلاح بالكلام.. هذا مستحيل. لا بد من المقاومة، لا بد أن تُقاوم هذه الأمة ولا تُسلّم أبدًا. قد نكون عاجزين اليوم، ليكن، ولكن «رفضنا» هو نوع من المقاومة.