الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدعو للإفراج فوراً عن الشيخ سلمان العودة ورفاقه

التاريخ: 11 سبتمبر، 2017 الكاتب:


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد،


فإن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يستنكر اعتقال فضيلة الشيخ د. سلمان العودة عضو مجلس أمناء الاتحاد، هو وعدد من العلماء مثل الشيخين القرني والعمري الذي أعلن عنه أمس من عدة جهات واستنكرته جهات عدة رغم أنه لم يصدر أي بيان رسمي من المملكة العربية السعودية، فالشيخ حفظه الله عضو بمجلس أمناء الاتحاد، ويشهد له بجهوده في مجال الدعوة الإسلامية وهي جهود مباركة موسومة بالوسطية التي ينتهجها الاتحاد، وقد ابتلي منذ فترة بوفاة زوجته وابن له.


وصرح فضيلة الشيخ د. علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد بأنه في ظل هذه الأزمة التي وقعت بين دول مجلس التعاون الخليجي لم يفعل الشيخ العودة إلا أنه نادى بوحدة تلك الدول بموجب تغريدة بشأن أزمة قطر ودول مجلس التعاون أثارت ردوداً غاضبة في المملكة وقالت تغريدة العودة: (ربنا لك الحمد لا نحصي ثناءً عليك، أنت كما أثنيت على نفسك، اللهم ألّف بين قلوبهم لما فيه خير شعوبهم)، وذلك عقب الاتصال الهاتفي بين أمير قطر وولي العهد السعودي مؤخراً.


إن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وقد أزعجه بشدة نبأ اعتقال الشيخ سلمان العودة، وعدد من الدعاة والعلماء المشهود لهم بالعلم مثل د. علي العمري عضو الاتحاد والشيخ عوض القرني فإنه يطالب بما يأتي:


- يناشد الاتحاد خادم الحرمين الشريفين بسرعة الإفراج عن العلماء والدعاة الذين تم اعتقالهم، وعدم المساس بحريتهم.


- يدعو الاتحاد المملكة العربية السعودية  لتغليب صوت الحكمة في التعامل مع تلك الأزمة الخليجية ومع هؤلاء العلماء، وعدم الزج بهم في قضايا الخلاف السياسي