تونس: القضاء يرفض دعوى إيقاف نشاط "اتحاد علماء المسلمين".. والقره داغي: تحية للقضاء في تونس

بواسطة :

تونس: القضاء يرفض دعوى إيقاف نشاط "اتحاد علماء المسلمين".. والقره داغي: تحية للقضاء في تونس

 

قضت محكمة تونسية، الثلاثاء، برفض دعوى تقدم بها الحزب الدستوري الحر، بهدف إيقاف نشاط الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في البلاد.

وعلّق الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ الدكتور علي القره داغي، كم نتألم أن يكون السعي للدمار بدل العمران، ولإغلاق الخير بدل فتح أبوابه، ولمنع العلم بدل الجهل، ولإطفاء نور بدل نشره.

وأضاف فضيلته في تعليقه على الحكم، اليوم فرحنا بسدّ باب للشرور من خلال رفض القضاء التونسي رفض الدعوى الاستعجالية مما يسمى: الحزب الحرّ.

كما تساءل فضيلته، فأين الحرية من محاولة النيل من الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي وقف مع الشعب التونسي في ثورته ضد الاستبداد والدكتاتورية؟

مؤكدا أن الاتحاد هو الصوت الحر العلمائي اليوم الذي يصدع بالحق، والوقوف مع قضايا أمته، والدفاع عنها.

ونشر الاتحاد (فرع تونس) على صفحته "الفيسبوك"، القضاء التونسي رفض الدعوى الاستعجالية التي تقدم بها الحزب الحر الدستوري ورئيسته السيدة عبير موسى ضد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين (فرع تونس) بهدف ايقاف الدورة التكوينية في العلوم الشرعية 2020/2021.

وكانت وكالة الأنباء الرسمية قد نقلت، عن نائب وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بالعاصمة تونس محسن الدالي (مسؤول قضائي)، قوله إن "المحكمة قررت رفض الطلب الذي تقدم به الحزب الدستوري الحر والمتعلق بتوقيف نشاط (ندوات أو مؤتمرات) الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالبلاد".

وأضاف الدالي أن القرار قابل للاستئناف في ظرف 20 يوما من تاريخ رفض الطلب.

وأواخر سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلنت رئيسة الحزب (16 نائبا بالبرلمان/ 217) عبير موسي، أنها رفعت قضية استعجالية لإيقاف أشغال اتحاد العلماء المسلمين في تونس، وأنشطته بجامعة الزيتونة بالعاصمة.

وقالت موسي، في تصريحات سابقة، إن الاتحاد قام بتوظيف جامعة الزيتونة، عبر ما أصبحت تنشره في ندواتها.

وحذرت من اختراق الدولة التونسية عبر تنظيمات ومراكز ذات خلفية "دينية متطرفة"، وفق تعبيرها.

المصدر: الاتحاد + الأناضول

 

اترك تعليق