البحث

التفاصيل

(التغيير الحقيقي)

(التغيير الحقيقي)

م.احمد المحمدي المغاوري

قال تعالى( ذَٰلِكَ بِأَنَّ ٱللَّهَ لَمْ يَكُ مُغَيِّرًا نِّعْمَةً أَنْعَمَهَا عَلَىٰ قَوْمٍ حَتَّىٰ يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنفُسِهِمْ ۙ وَأَنَّ ٱللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ)

يقول أحدهم(من لا ينهض بنفسه ومن حوله ويقوم بواجبات نهضة امته وواقعه لا يَجدر به معاداة أحد)

من أين يبدأ التغيير وندرك أين نحن منه؟؟ فما زال التغيير فينا احلاما ورؤى واناشيد نتغنى بها للأسف.

إن التغيير الحقيقي يبدأ منا ومن حيث نستطيع دفع تكلفته قال تعالى(إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنه) وهل هناك احد أحق منا؟! سلعة الله الغالية، الجنه!؟

فما خُلقنا لنأكل ونشرب ونلعب.فَهمُك هو ما اهَمك..قد رشحوك لأمر لو فطنت له فاربأ بنفسك أن ترعى مع الهملِ!

قال تعالى(والذين كفروا يتمتعون وبأكلون كما تأكل الأنعام والنار مثوا لهم)

هكذا ارشدنا الله أن التغيير الأولى هو في أنفسنا وأهلينا أولا وذلك نصرنا  لان الخساره الحقيقيه هناك اذا وقعت الواقعه(قل إن الخاسرين الذين خسروا أنفسهم وأهليهم يوم القيامه ذلك هو الخسران المبين)وتلك خسارة ما بعدها خساره

ومن عدل الله أنه سبحانه لن يسألنا لماذا لم ننتصر؟ ولكن السؤال ماذا فعلنا لكي ننتصر؟ فلا يكلف الله نفسا الا وسعها.

ومع صلاح النية وصدق العزيمه ينظر الله إلينا حيث القلوب الصادقة فتتسع الدائرة شيئا فشيئا دون حساب منك فتصبح رجل بأمه وقليل ما هم (إن إبراهيم كان أمه) وسل التاريخ أمم في صور اشخاص مضوا الى الله وقضوا نحبهم في سبيل الله (فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ) 

قال تعالى (ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)

تلك هي حقيقة التغيير.فهل نحن مستعدون لدفع الكلفه..ان كان كذلك.فهذه قيمتك ايها الأنسان.وتلك امانتك فراعها ولتكن نصب عينيك.ومع الصبر والتقوى يكون الإحسان وما جزاء الاحسان إلا الإحسان قال تعالى (إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع اجر المحسنين)

دواؤك فيك وما تشعر وداؤك منك وما تبصر اتحسب انك جرم وفيك انطوى العالم الأكبر..والله ينادينا(يا أيها الذين آمنوا هل ادلكم على تجارة تنجيكم من عذاب اليم تؤمنون بالله ورسوله وتجاهدون في سبيل بأموالكم وأنفسكم)

ولنا في رجال الحق مثال قإن للحق رجال.

فاللهم  استعملنا ولا تستبدلنا..امين





التالي
قناة عبرية: رقم قياسي في اقتحامات المستوطنين لـ"الأقصى" خلال أسبوع
السابق
الأمم المتحدة: أكثر من 14 مليون بحاجة لمساعدة إنسانية في السودان

البحث في الموقع

احدث التغريدات

احدث المشاركات

فروع الاتحاد


عرض الفروع