البحث

التفاصيل

الاتحاد يدعو العالم العربي والإسلامي، والمنظمات الإغاثية لتكثيف الجهود لإغاثة المنكوبين بسبب الفيضانات (تصريح)

الاتحاد يدعو العالم العربي والإسلامي، والمنظمات الإغاثية لتكثيف الجهود لإغاثة المنكوبين بسبب الفيضانات (تصريح)

 

 

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدعو إلى سرعة إغاثة المواطنين في باكستان، بعد الفيضانات الهائلة التي تعرضوا لها، وطالب الدول والجهات الإغاثية والخيرية، وأهل الخير حول العالم، باستمرار الجهود المالية والإغاثية والمعنوية والصحية، لإنقاذ الباكستانيين، والحد من معاناتهم.

وبحسب تقارير رسمية، فإن حصيلة ضحايا الفيضانات بلغ 1162 شخصا بينهم 384 طفلًا و231 امرأة منذ مطلع يوليو/تموز الماضي، بالإضافة إلى تضرر أكثر من 33 مليون شخص.

** نص التصريح:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه. وبعد؛

يتابع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بأسى بالغ، الحالة التي وصل إليها المواطنون في باكستان جراء الفيضانات، والتي أودت بحياة المئات، وشردت الملايين، إضافة إلى الأضرار البالغة التي حدثت لآلاف المنازل، بعد أن غمرت المياه عدداً من أنحاء البلاد، والاتحاد أمام هذه الكارثة الإنسانية، يؤكد على ما يلي:

1- يتقدم الاتحاد بخالص العزاء لأسر ضحايا الفيضانات، التي وقعت في الآونة الأخيرة في باكستان، داعياً الله عز وجل أن يتغمدهم برحمته، وأن يلهم أهلهم وبلادهم الصبر، وأن يتقبلهم في الشهداء.

2- يدعو الاتحاد العالمي جميع المنظمات الإغاثية، والخيرية، والصحية، وأهل الخير، حول العالم أن يقدموا يد العون لإخوانهم الباكستانيين، لنجدتهم مما هم فيه، بعد فقد الأهل والمنازل والأموال وكل ما يملكون، إضافة إلى أنهم يتعرضون الآن لحالة حياتية، هي من أسوأ الحالات التي يمكن أن يتعرض لها البشر.

3- يؤكد الاتحاد على الواجب الإيماني والأخوي والإنساني في آن واحد، الذي جعل المسلمين في: (توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى)، واستجابة لأمر الله تعالى بالتعاون وفعل الخير فقال تعالى: (وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَان) سورة المائدة 2. وقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) سورة الحج77. وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (من فرج على مؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عليه كربة من كرب يوم القيامة) رواه البخاري ومسلم.

لذلك ندعو جميع أهل الخير والجمعيات الخيرية إلى الإسراع بإغاثات عاجلة لهؤلاء المنكوبين من الزكوات، والصدقات، والأوقاف ونحوها، حيث نتحمل جميعاً مسؤولياتهم أمام الله تعالى إذا لم نوفر لهم الغذاء والدواء والإيواء المناسب.

والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه..

التاريخ: 5 صفر 1444هـ

الموافق 1 سبتمبر 2022م

 

أ.د. علي القره داغي

الأمين العام





السابق
الاتحاد ينعي الفقيه الرائد العلامة الشيخ عفيف عبد الفتاح طباره - رحمه الله "99 عاما"

البحث في الموقع

احدث التغريدات

احدث المشاركات

فروع الاتحاد


عرض الفروع