البحث

التفاصيل

وصول وفد لجنة طوارئ الاتحاد للمناطق المنكوبة بسبب الزلزال

الرابط المختصر :

وصلت اليوم لجنة طوارئ الاتحاد الى المناطق المنكوبة بسبب الزلزال المدمر الذي ضرب كل من البلدين الشقيقن سوريا و تركيا فجر الاثنين الماضي .حيث ضمت هذه اللجنة كل من الشيخ ونيس المبروك ، الشيخ عبد الحي يوسف، الشيخ محمد الصغير ، الشيخ جمال عبد الستار و الشيخ ابو الخير شكري ، وقد سبقهم قبل ذلك كل من الشيخ عبد الوهاب أيكنجي والشيخ عمر قوروقوماز.

  ويذكر أن اللجنة كانت قد اجتمعت أمس بتكليف من فضيلة الأمين العام و تم الاتفاق على تجهيز قافلة معونات عاجلة ، والاعداد لوفد تعزية وتفقد للمناطق المتضررة، بالتنشيق مع هيئة الإغاثة التركية وكذلك مدارسة مشاريع أكبر يقوم بها الاتحاد مستقبلا .

   هذا و قد كان الاتحاد في مقدمة المتضامنين مع الأشقاء في تركيا ومع الشعب السوري الشقيق، من خلال الاتصالات الفورية مع المسؤولين في جمهورية تركيا الشقيقة وتقديم التعازي، والتأكيد على وقوف الاتحاد إلى جوار الشعبين التركي والسوري في هذه الكارثة الإنسانية.

   حيث أصدرت الأمانة العامة للاتحاد تصريحا عاجلا بعد الحادثة مباشرة تقدمت فيه بواجب العزاء للشعبين التركي والسوري العزيزين، ولأهالي الضحايا كما  تقدم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين متمثلا برئيسه الدكتور حبيب سالم سقاف الجفري وأمينه العام الشيخ الدكتور علي القره داغي نيابة عن الاتحاد  بواجب العزاء للرئيس التركي رجب طيب أردوغان و لمفتي سوريا الشيخ أسامة الرفاعي .

    وكان الاتحاد قد دعا الأمة الإسلامية الى النفير العام للقيام بواجب تقديم يد العون و نصرة إخواننا في هذين البلدين الحبيبين . حيث طالب الاتحاد الدول الإسلامية والمؤسسات الخيرية والإنسانية وأهل الخير بالقيام بواجب الإغاثة العاجلة من الزكوات والصدقات العامة وغيرهما، فهذا واجبنا الشرعي نحو إخواننا بالبذل والعطاء .

    هذا وقد قام العديد من علمائنا بالمشاركة في برامج تلفزيونية لجمع التبرعات و المساعدات للشعبين التركي و السوري آخرها مشاركة الأمين العام الشيخ الدكتور علي القره داغي في برنامج  حملة عون وسند لإغاثة المنكوبين من البلدين الشقيقين  .





البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع