البحث

التفاصيل

وفد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يقدم المساعدة للمنكوبين في منطقة جنديرس بسوريا بعد زيارة لتركيا

بعد زيارة لتركيا، قام وفد من كبار علماء الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالتوجه إلى مدينة جنديرس في منطقة عفرين التابعة لمحافظة حلب السورية، حيث يعمل الوفد على تقديم المساعدة والدعم الشعوب المنكوبة جراء الزلزال الذي هز المنطقة الشمالية لتركيا. وقد تم تنظيم هذا الجهد كجزء من مبادرة الاتحاد لتقديم المساعدة للمنكوبين في جميع أنحاء العالم، بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية في الدول المتضررة.

حيث تعرضت المناطق السورية المحيطة بالحدود التركية لأضرار جراء هذا الزلزال الذي يعد الأقوى منذ عام 1995. يعكس تواجد وفد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي يضم الأمين العام وعدداً من كبار الأعضاء من بينهم الشيخ أسامة الرفاعي، مفتي سوريا ، الشيخ وصفي عاشور، رئيس لجنة التزكية والتعليم الشرعي، الشيخ عبد الوهاب إيكنجي، رئيس جمعية أومات في تركيا، الشيخ أحمد سعيد حوى، وآخرين، التزام الاتحاد بقيم التضامن والتعاون وتعزيز العلاقات الإنسانية بين الشعوب والأمم.

يجدر الذكر أن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يعطي أولوية كبرى وأهمية عظمى لتقديم المساعدة للمسلمين المنكوبين في جميع أنحاء العالم، ويتم ذلك بشكل خالص لوجه الله تعالى، ولا يخضع عمله لأي سياسة دولية معينة. وكجزء من التزامه ومسؤوليته أمام الأمة، يستمر الاتحاد في تنظيم الحملات الإغاثية والخيرية للمساعدة في تخفيف معاناة الأشخاص الذين تضرروا من الأحداث المأساوية والكوارث الطبيعية.


: الأوسمة



التالي
البوسنة.. انطلاق قافلة مساعدات إنسانية لمنكوبي زلزال تركيا
السابق
الطريق الأجدى للخروج من الأزمات والمشاكل

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع