البحث

التفاصيل

الاتحاد يدين الهجوم الوحشي في أنسي الفرنسية ويدعو إلى مكافحة الإرهاب وتعزيز التسامح بين المجتمعات (تصريح)

الاتحاد يدين الهجوم الوحشي في أنسي الفرنسية ويدعو إلى مكافحة الإرهاب وتعزيز التسامح بين المجتمعات (تصريح)

 

الدوحة: 09 يونيو 2023

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدين بشدة الهجوم الوحشي الذي وقع في مدينة أنسي شرق فرنسا، والذي أسفر عن إصابة أربعة أطفال وشخصين بالغين.

وحول ذلك يؤكد فضيلة الأمين العام للاتحاد على الآتي:-

أولاً: نعبّر عن تعازينا الخالصة لأسر الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين. ونؤكد بأن هذه العمليات آثمة وإجرامية أياً كان مرتكبوها.

ثانياً: إن استهداف الأطفال الأبرياء والأشخاص العاديين في مثل هذه الهجمات الغادرة تنتهك جميع الشرائع السماوية، والقيم الإنسانية المشتركة، وتهدد سلامة واستقرار المجتمعات، لذلك يجب على المجتمع الدولي التعامل مع مثل هذه الأعمال الإرهابية بشكل حازم وعاجل. ومنع تكرار مثل هذه الأعمال الشنيعة وتعزيز التعايش السلمي والتسامح بين المجتمعات.

ثالثا: نؤكد على أن الإسلام هو دين الرحمة، وأنه لا يوجد دين ولا نظام ولا قانون أو شريعةً من الشرائع السابقة تولي العناية القصوى بحياة الإنسان وحقوقه وبالرحمة والرأفة مثل هذا الدين العظيم، لذا نشدد على دعوتنا الدائمة إلى نبذ خطاب الكراهية والعنف، أياً كان شكله أو مصدره أو سببه، ووجوب احترام المقدسات والرموز الدينية، والابتعاد عن إثارة الكراهية بالإساءة للأديان.

وفي الختام نؤكد على أن مثل هذه الجرائم البشعة ضد الأطفال لا يمكن أن يرتكبها إنسان سوي

أ‌. د. علي القره داغي

الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين





البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع