البحث

التفاصيل

الهند.. مقتل شاب مسلم بوحشية في مدينة جايبور يثير احتجاجات ومطالبات بالعدالة

الهند.. مقتل شاب مسلم بوحشية في مدينة جايبور يثير احتجاجات ومطالبات بالعدالة

 

تشهد مدينة جايبور، العاصمة الإقليمية لولاية راجستان في شمال الهند، حالة من التوتر الشديد بعد وقوع جريمة قتل وحشية تعرض لها شاب مسلم تُعتقد أنها كانت بدوافع دينية.

الشاب الضحية يُدعى محمد إقبال، وقد تعرض هو وشقيقه لهجوم مروع أثناء عودتهما إلى منزلهما.

الحادثة وقعت عندما اصطدم إقبال بدراجته النارية بدراجة شخص آخر، مما أدى إلى نشوب مشاجرة بينهما. تم استدعاء مجموعة من أصدقاء الشخص الآخر، الذين اعتدوا على إقبال بوحشية باستخدام قضيب حديدي على رأسه.

जयपुर में बाइक टकराने पर भीड़ द्वारा पीट पीटकर मारे गये मौहम्मद इक़बाल के परिजनों को मुआवज़े के रूप में 50 लाख रुपये का चेक, भाई अदनान को नौकरी और डेयरी बुथ दिया गया,मुख्यमंत्री @ashokgehlot51 जी से निवेदन है कि हत्यारों को फ़ास्ट ट्रैक कोर्ट में ले जाकर जल्द जल्द सज़ा दिलाने की… pic.twitter.com/Q6FchoDjb2

— Zakir Ali Tyagi (@ZakirAliTyagi) September 30, 2023

وتم توثيق لحظة الاعتداء على إقبال في مقاطع فيديو تم تداولها على منصات التواصل الاجتماعي، وأظهرت مقاطع أخرى اللحظات الأخيرة للضحية وهو يفارق الحياة.

في أعقاب هذه الحادثة المأساوية التي وقعت مساء الجمعة، قام العديد من المسلمين في جايبور بإغلاق محالهم التجارية احتجاجًا على مقتل إقبال، وانتشرت الآلاف في الشوارع للمطالبة بتحقيق العدالة والقصاص، وشهدت المنطقة انتشارًا كثيفًا للقوات الأمنية.

Visited the premises of Shaheed Iqbal Mansuri lynched in Jaipur last night over a petty road rage. It is extremely unfortunate incident, the govt has announced 50 lakh ex-gratia for the family of the victim. His family lives in Ramganj, Jaipur. pic.twitter.com/J5oddxbdcz

— Dr.Meraj Hussain (@drmerajhusain) September 30, 2023

السلطات اتخذت إجراءات قانونية فورية، حيث تم اعتقال 6 أشخاص من أصل 15 شخصًا كانوا محتجزين في البداية بشأن هذه الجريمة، وفقًا لما نقلته صحيفة "هندوستان تايمز".

الشرطة في جايبور ناشدت سكان المدينة من خلال تدوينة عبر منصة إكس بضرورة الحفاظ على السلام والوئام وعدم الانجراف وراء الشائعات.

من جهة أخرى، قال معراج حسين، عضو منظمة "متطوعون ضد الكراهية" عقب زيارته منزل عائلة إقبال، إن قتل الشاب بطريقة وحشية حادث مؤسف للغاية، نتج عن سوء فهم بين الطرفين، مشيرا إلى أن الحكومة الهندية قدمت تعويضا لأهل الشاب بقيمة 50 ألف روبية (نحو 600 دولار).

في تلك الأثناء، تفاعل رواد مواقع التواصل مع مشاهد الاعتداء على إقبال، إذ كتبت إحداهم "من المحزن أن نرى المسلمين يقتلون من دون ذنب"، وعلق آخر قائلا "لم أعد أخجل من قول إن الهندوس فعلا أصبحوا إرهابيين".

المصدر: مواقع إعلامية وإخبارية





التالي
فرع إقليم كردستان يشارك في الملتقى الثامن لاتحاد العلماء في دیار بكر التركية

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع