البحث

التفاصيل

جلسة خاصة لأمين العام مع كبار الشخصيات والعلماء في ماليزيا لتأييد فتاوى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في قضية فلسطين

جلسة خاصة لأمين العام مع كبار الشخصيات والعلماء في ماليزيا لتأييد فتاوى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في قضية فلسطين

 

في جوٍ من التأثر والتضامن، عقد أمين العام للاتحاد جلسة خاصة مع كبار الشخصيات والعلماء في ماليزيا، حيث تم تسليم بيان مؤسسات علمية ماليزية تأييداً لفتاوى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في قضية فلسطين.

تأتي هذه الجلسة كجزء من الجهود المبذولة لتوحيد الصفوف وتحقيق التضامن العالمي مع القضية الفلسطينية، وذلك بناءً على دعوة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين التي حثت على التصدي للاعتداءات على غزة وتحرير المسجد الأقصى.

تحدث أمين العام خلال الجلسة عن دور العلماء في النهوض بالأمة الإسلامية وتعزيز الوحدة بناءً على فقه الميزان. كما أسلط الضوء على الدور الكبير الذي يمكن أن يقوم به العلماء في قضية فلسطين وتحرير مسجد الأقصى.

تجسد هذه الجلسة التكامل بين العلماء والشخصيات البارزة في مجتمع ماليزيا، مما يعكس التفاعل الإيجابي والدعم الشامل لفلسطين وحقوق شعبها. ويأتي هذا اللقاء في سياق التحديات التي تواجه الأمة الإسلامية والحاجة الملحة إلى التضافر العالمي لمنع الإبادة الجماعية وتحقيق العدالة.





التالي
توقيع اتفاقية بين الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورابطة خريجي الصيني في ماليزيا لترجمة مؤلفات العلماء البارزين
السابق
مفتي كوالالمبور يستقبل الأمين العام للاتحاد ويبحثان دور العلماء في مواجهة الغزو الصهيوني على غزة

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع