البحث

التفاصيل

الاتحاد ينفي بشدة مزاعم تداول خطاب مزور حول موقفه من قضية غزة ويحذر من تداول الأخبار الملفقة

الاتحاد ينفي بشدة مزاعم تداول خطاب مزور حول موقفه من قضية غزة ويحذر من تداول الأخبار الملفقة

 

يود المكتب الإعلامي للاتحاد أن ينفي بشكل قاطع وبأقوى العبارات الخطاب الذي تم تداوله، والذي يزعم أنه رسالة موجهة من الرئاسة والأمانة إلى أعضائه.

يؤكد المكتب الإعلامي أن هذا الخطاب مزور وافتراء فاضح ولا يمت بأي صلة بالحقيقة. ولم يصدر أي خطاب من الرئاسة والأمانة ينكر قبول المقترح المرفوع إليه بشأن إطلاق حملة إغاثة لشعب غزة وفلسطين، بل طالبت الرئاسة والأمانة العامة بجهاد المال الشامل.

نهيب بالجميع توخي الحذر والحيطة في التعامل مع مثل هذه الأخبار الملفقة التي تهدف إلى خلق البلبلة والارتباك في الرأي العام.

وفي ختام هذا التوضيح، نؤكد التزام الاتحاد بأن القضية الفلسطينية هي أهم قضاياها الرئيسية، ويعمل الاتحاد وسيواصل العمل على تقديم كل الدعم اللازم لنصرتهم، وإغاثتهم، والقيام بالواجب الشرعي المطلوب .

ونحذر بأن هؤلاء الذين يفترون الكذب على الاتحاد سينالون العقوبات المؤلمة عند الله تعالى، وسيفضحهم الله تعالى على رؤوس الأشهاد.

والله ولي التوفيق.

المكتب الإعلامي

21 نوفمبر 2023





السابق
حكومة غزة: أكثر من 13300 شهيد منذ بدء العدوان الإسرائيلي

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع