البحث

التفاصيل

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يشيد ويثمن الاعتراف الرسمي بالدولة الفلسطينية من قِبل النرويج وأيرلندا وإسبانيا.

الرابط المختصر :

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يشيد ويثمن الاعتراف الرسمي بالدولة الفلسطينية من قِبل النرويج وأيرلندا وإسبانيا.

 

في خطوة تاريخية ومباركة، يشيد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالإعلان الرسمي من قِبل النرويج وأيرلندا وإسبانيا عن اعترافها بالدولة الفلسطينية، والذي سيدخل حيز التنفيذ يوم 28 مايو/أيار الجاري. إننا في الاتحاد نثمن هذه الخطوة الجريئة والمتقدمة التي تُظهر دعمًا واضحًا للحق الفلسطيني ولإقامة دولة فلسطينية مستقلة ومتماسكة سياسيًا.

 

ونؤكد أن هذا الاعتراف يُعّد تعبيراً حقيقياً عن القيم الإنسانية والسياسية التي تؤمن بها الشعوب الأوروبية ونصت عليها دساتيرها وهو إسهام حقيقي في دعم السلام والاستقرار في المنطقة، ويأتي تلبيةً لتطلعات الشعب الفلسطيني في العيش بأمن وكرامة على أرضه. إن الحرب الأخيرة في غزة أظهرت بوضوح الحاجة الملحة إلى إيجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية، وهذا الاعتراف خطوة نحو هذا الهدف.

 

إننا في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين نشكر ونقدر مواقف رئيس وزراء النرويج، يوناس غار ستوره، ورئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، ورئيس الوزراء الأيرلندي، سايمون هاريس، الذين أظهروا التزامًا حقيقيًا بتحقيق السلام والعدالة. ونعبر عن أملنا في أن تحذو دول أخرى حذو هذه الدول، وتعلن اعترافها بالدولة الفلسطينية، مؤكدين أن السلام لا يمكن تحقيقه إلا من خلال العدالة والمساواة.

كما نعبر عن دعمنا وتقديرنا لتضحيات الشعب الفلسطيني، خاصةً في غزة، التي تجاوزت كل التوقعات وصبرت وثبتت أمام كل التحديات. لقد عانى أهل غزة وفلسطين عامةً من ويلات الحرب والظلم، وآن الأوان ليعيشوا حياة مفعمة بالأمل والسلام.

ونختم بقول الله تعالى: (وَٱصْبِرْ فَإِنَّ ٱللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ ٱلْمُحْسِنِينَ) (هود: 115).

والله ولي التوفيق،

 

أ.د علي الصلابي، الامين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين





السابق
الرؤية الكونية الإسلامية والعلم الحديث

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع